هذا الموقع يستعمل ملفات تعريف الارتباط كما وصفت في سياسة الخصوصية الخاصة بنا . بقرارك بهذي الرسالة او بأستمرارك في تصفح موقعنا، فأنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط وتوافق على شروط الاستخدام الخاصة بنا .

All Stories

سيارة لوسِد أير ألفا السريعة: الاختبار الأول

نموذج أير الأول يكمل أول اختبار ثبات السرعة عند سرعة 217 ميل في الساعة.

  دخلت نماذج لوسِد أير برنامج تطوير مكثف، في سياق التحضير للإنتاج. نستطيع الآن تجهيز برنامج الاختبارات تجاه أنشطة الربيع والصيف بعد اكتمال اختبارات الشتاء.  قمنا مؤخرًا بتعيين أحد نماذج الاختبار الأولية لدينا كمركبة اختبار عالية الأداء، وقمنا بتركيب قفص دوار لأغراض السلامة. سوف نقوم بتقييم سيارة ألفا السريعة هذه في أداء محدود.

   توجهنا نحو حلبة السباق البيضاوي الممتد لسبعة أميال ونصف الخاص بمركز أبحاث النقل في ولاية أوهايو، من أجل أول جلسة اختبار لسيارة ألفا السريعة، لتقييم سلوك السيارة تحت السرعات العالية، الذي يتضمن ثبات المركبة، وإدارة مجموعة دفع الحركة ( المحرك) لدرجات الحرارة. نجح الاختبار المبرمج  لحد أقصى من السرعة يصل إلى 217 ميل في الساعة أو ما يوازي 350 كيلومتر في الساعة ، في استعراض قدرات السيارة واكتشاف الثغرات التي بحاجة إلى تطوير والتي لم تكشفها التقييمات الثابتة 

تمتلك الاختبارات الواقعية أهمية بالغة في العملية الهندسية للبناء، حيث تسمح للفريق بربط نماذج المحاكاة على الحاسوب بالأداء الحقيقي على الأرض. سيتم استخدام البيانات التي تم جمعها الآن لضبط الحرارة والمحاكاة الهوائية  لنماذج الكمبيوتر، ولإدخال تحسينات إضافية على الأداء والتي سيتم اختبارها في وقت لاحق من هذا العام بسرعات أعلى.  

  لماذا السرعة؟

  ستنافس لوسِد أير أفضل المركبات في أكبر الأسواق حول العالم. أو على الأقل في أحد تلك الأسواق، لذلك هناك توقعات نود تلبيتها فيما يتعلق بالسفر بسرعة عالية.

  لا تؤثر القدرة على السرعة العالية على مهمتنا في تطوير مركبة عالية الكفاءة. على العكس، فالتركيز على زيادة نطاق السرعة يمد السيارة بطاقة عالية ويدعم كفاءة الديناميكية الهوائية التي تسمح بالسرعة العالية.  

 تستطيع البطارية الكبيرة، ذات القدرة على تخزين كميات أكبر من الطاقة، إنتاج الطاقة بمعدل أكبر. بالإضافة إلى ذلك، أثبت المحرك الكهربائي الأكبر أنه أكثر كفاءة من المحرك الأصغر. والنتيجة هي مزيج رائع من الكفاءة العالية والأداء القوي.

  قارن سيارة لوسِد أير بسيارة تعمل بالوقود الأحفوري عالية الأداء، والتي تصبح أقل كفاءة فى الوقود عند زيادة الطلب على الطاقة ، بغض النظر عن كيفية قيادة السيارة. على سبيل المثال، سيارة فيراري، كسيارة هجينة، موثقة من وكالة حماية البيئة للسير على الطرق السريعة وداخل المدن، لاستهلاكها جالون واحد من الطاقة كل 14 ميل.  تتوقع لوسِد أير أن تحصل على تقييم يتخطى الـ 100 ميل للجالون الواحد.

   لازال برنامج الاختبار لسيارات ألفا السريعة ولبقية أسطول لوسِد أير مستمر. سنتابع معكم تفاصيل تطورات هذه الاختبارات.